فايسبوكيون يُذكّرون ‘ماء العينين’ ببلاغ حزبها ضد حركة 20 فبراير بعد تدوينتها ‘الثورية الرومانسية المتأخرة’

0

زنقة 20 . الرباط

بعد تدوينتها الفايسبوكية التي جاءت تزامناً مع ذكرى 20 فبراير التي انطلقت في سنة 2011 واعتبرت أن حزبها كان أول الملتحقين بالمظاهرات ، ذكر فايسبوكيون القيادية في حزب العدالة و التنمية “أمينة ماء العينين” بالبلاغ الذي أصدره حزبها قبل انطلاق تظاهرات الحركة بيوم واحد و أعلن مقاطعته ورفضه للمشاركة فيها.

و كتبت “ماء العينين” على صفحته الفايسبوكية تقول ” ذكرى 20 فبراير. كنا من أوائل الملتحقين بأول مظاهرة و كلنا أمل في التغيير. لم نكن مسكونين ساعتها بأسئلة الشكل و المضمون و الشعارات و المكونات و السقف و المآل. بدأ الناس يتوافدون و السحنات تشي بالانتماءات و التوجهات”.

و أضافت ذات القيادية في البيجيدي تقول “بدأ الناس يتوافدون و السحنات تشي بالانتماءات و التوجهات.نظرات الأعين أيضا كانت تنبئ بتمثلات الناس للتظاهر في تلك اللحظة و في ذلك السياق الاستثنائي. كان المحيط يغلي و الناس في الشوارع للمطالبة بالتغيير، كنا جميعا متفقين أن المغرب ليس استثناء و أننا نطمح كما باقي الشعوب للتغيير نحو الأفضل”.

بعد هاته التدوينة التي وصفها الفايسبوكيين بـ”الرومانسية الثورية” نشر نشطاء فايسبوكيون البلاغ الذي أصدره حزب العدالة و التنمية قبل يوم واحد من انطلاق تظاهرات حركة 20 فبراير منع فيه أعضائه من المشاركة و وصف الأمين العام للحزب “عبد الإله بنكيران” نشطاء الحركة الذين دعو للتظاهر بـ”الطبالة و الغياطة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد