سابقة. ‘الاستقلال’ يُشكك في شرعية انتخاب رئيس مجلس النواب ومتتبعون: ‘خصوم المغرب سيستغلون الأمر للطعن في شرعية مصادقة البرلمان على الانضمام للاتحاد الافريقي’

0

زنقة 20. الرباط

في سابقة خطيرة في الحياة السياسية بالمملكة، أعلن حزب فريق حزب ‘الاستقلال’ بمجلس النواب في بلاغ رسمي له عن تشكيكه في انتخاب رئيس مجلس النواب.

و نشر الناطق باسم حزب الميزان، بلاغاً رسمياً يحمل لغة واضحة للتشكيك في انتخاب رئيس الغرفة الأولى التي سيتم بها التصويت على الأوراق الخاصة بعودة المغرب لمنظمة الاتحاد الافريقي.

وحسب نص البلاغ فان ‘الاستقلال’ يرفض بشكل كلي عملية الانتخاب التي دعا نوابه للانسحاب من جلستها، معتبراً أن ‘الشروط العادية التي تؤطر عادة إنتخاب رئيس مجلس النواب غير متوفرة’، ما اعتبره متتبعون تشكيكاً مباشراً في عملية انتخاب رئيس مجلس النواب التي دعا اليها الملك للمصادقة على أوراق عودة المغرب للمنظمة الافريقية.

واعتبر متتبع للشأن النيابي، أن انسحاب نواب الاستقلال عملية تضرب صدقية البرلمان المغربي في العمق وستسمح لخصوم المملكة باستغلال الأمر ولن نتفاجأ تلاوة ‘دوما’ لملمة حول الأمر باسم مفوضية الاتحاد الافريقي، لكون البرلمان المغربي مطعون فيه من طرف أحزاب التحالف الحكومي.

وفيما يلي بلاغ الفريق الاستقلالي للوحدة و التعادلية

بلاغ

قرر الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية الامتناع عن المشاركة في التصويت على رئيس مجلس النواب وكذلك الإنسحاب من الجلسة على أن يشارك في باقي عمليات تشكيل هياكل المجلس وذلك للأسباب التالية:

1- انعقاد جلسة اليوم في ظروف تعكس ظرفية سياسية دقيقة تعرفها بلادنا، تتميز بصفة أساسية بالتحديات التي تواجهها الديمقراطية ببلادنا.

2- تعذر الشروط العادية التي تؤطر عادة إنتخاب رئيس مجلس النواب بما يمثله ذلك من وضوح في المشهد السياسي والحزبي الوطني.

3-رفض الفريق الاستقلالي المساهمة في عملية الخلط والغموض أمام إنتظارات واضحة من الرأي العام تتوقع من النخبة البرلمانية والسياسية أن تساهم بجدية في الوضوح التام للعملية السياسية وخاصة التحالفات الحزبية وهو ما تعذر تحقيقه منذ الاعلان عن نتائج الانتخابات التشريعية ل 7 أكتوبر 2016.

رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية

نور الدين مضيان

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد