هل تخلط بين إنكلترا وبريطانيا والمملكة المتحدة.. إليك الفرق بينهم

0

زنقة 20 . وكالات

ما لم تكن تعيش تحت إحدى الصخور؛ فمن المُرجح أنك قد استيقظت اليوم على كثير جداً من الأخبار والتعليقات بشأن قرار المُصوتين بالمملكة المُتحدة بالانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

ولكن على أي حال؛ ما هي المملكة المُتحدة أصلاً؟ يبدو أن حرفي “الباء والراء” اللذين بدأ بهما مُصطلح “بركست” قد خلق بعض الحيرة بالنسبة لمن يودعون الآن الاتحاد الأوروبي، وهو ما دفع المُتابعين لمجريات الأمور بحسن نيّة إلى ترديد بعض المفاهيم الخاطئة عند إشارتهم إلى لاعبي الدراما السياسية.

وعلى الرغم من أن فهم ديناميات الجغرافية السياسية المعقدة قد يُعتبر صعباً بعض الشيء؛ إلا أنه لا يوجد عذرٌ يبرر عدم تسمية الدول بأسمائها الصحيحة. موقع مجلة Smithsonian قدّم عرضاً سريعاً بإمكانه مُساعدتك على تسمية الدول بأسمائها الصحيحة عندما يتعلق الأمر بالمملكة المُتحدة.

أولاً دعونا نتحدث بلغة الجغرافيا! :

يأتي جزءٌ من الارتباك في المفاهيم من حقيقة موقع المملكة المُتحدة المتمثل في جزيرة مُنفردة بنفسها، تلك الجزيرة التي تُعد جزءاً من مجموعة أكبر من الجزر.

وبمصطلحات الجغرافيا الصارمة، فإن بريطانيا العظمى (التي تُعرف أيضاً باسم بريطانيا) هي جزيرة تقع بين بحر الشمال وبحر المانش، تلك المنطقة التي يفصل بينها والقارة الأوروبية في أقرب نقطة حوالي 20 ميلاً، كما أن بريطانيا العظمى هي أيضاً جزءٌ من الجزر البريطانية، والبالغ عددها 600 جزيرة بما فيها أيرلندا غرباً فضلاً عن جزرٍ أصغر حجماً مثل أنجليسي وسكاي.

فماذا عن الدول؟ :

كي نبدأ؛ علينا القول بأن هُناك المملكة المُتحدة لبريطانيا العظمى وإيرلندا الشمالية، إنها “المملكة المُتحدة” وهي دولة ذات سيادة تتكون من أربعة دول مُنفردة؛ (إنجلترا، أسكتلندا، ويلز، وأيرلندا الشمالية).

وبداخل المملكة المُتحدة هُناك برلمان ذو سيادة، ولكن في كل دولة مٌنفردة هُناك أيضاً حكم ذاتي إلى حد ما؛ حيث ترجع برلمانات أسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية إلى برلمان المملكة المُتحدة في “مسائل محددة” للتعامل مع قضايا مثل السياسة الخارجية وعضوية الاتحاد الأوروبي، ولكنها تحتفظ بسلطتها لتولي “مسائل أوكلت إليها” مثل التعليم والإسكان.

وعلى الرغم من وحدة تلك الدول المُنفردة وترابطها تحت مظلة تاج المملكة، فإن كلاً منها يحتفظ بهويته المحلية وحتى لغته الخاصة (مثلما هو الحال في ويلز المُتحدثة باللغة الويلزية، على الرغم من أن اللغة الرسمية بالمملكة المُتحدة ككل هي الإنجليزية).

ومنذ تحول إيرلندا إلى النظام الجمهوري في عام 1940، فإن الجمهورية الأيرلندية (التي تتشارك الحدود مع أيرلندا الشمالية) تُدار كدولة ذات سيادة على أراضيها.

وعلى الرغم من قربها المكاني من المملكة المُتحدة، فإن الجمهورية الأيرلندية لديها علاقاتها الدبلوماسية المستقلة وهي عضوٌ في الأمم المُتحدة والاتحاد الأوروبي، والمُنظمات الدُوَلية أُخرى.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد