حجز 200 طن من المواد المتفجرة ببرشيد يستنفر الأمن

0

زنقة 20 . متابعة

حالة استنفار غير مسبوقة شهدتها أمس الجمعة منطقة السوالم الطريفية التابعة إداريا إلى عمالة برشيد، إذ حلت بها تعزيزات للدرك الملكي التابع للقيادة الجهوية البيضاء، وعناصر من المختبر التقني للدرك الملكي ومتخصصون في المتفجرات تابعون إلى شركة متخصصة في المناجم.

وحسب مصادر “الصباح” فإن حالة الاستنفار نجمت عن عثور عناصر الدرك على كميات من نترات الأمونيوم التي تستخدم في تصنيع القنابل والمتفجرات، مخزنة في مستودع، وبلغت كميتها التقديرية حوالي 200 طن.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد