مخترع مغربي يحصل على جائزة “نوبل” للإختراع

0

زنقة 20 . الرباط

أحرز اتحاد المخترعين المغاربة، مؤخرا، في تايبيه (تايوان) على وسام “فخر الأمة” في الدورة التانية عشر للجائزة الدولية للمخترع، والميدالية الذهبية في الدورة السابعة للمسابقة الدولية للاختراع والابتكار والتي يطلق عليها جائزة “نوبل” للإختراع.

وذكر بلاغ للاتحاد، اليوم الاثنين، أن المغرب أصبح بهذا التتويج أول بلد عربي وإفريقي يفوز بهذه الجوائز المرموقة.

وأفاد البلاغ بأن الاتحاد الذي يترأسه المخترع مجيد البوعزاوي، أحرز ما مجموعه 26 جائزة خلال السنة الجارية فقط، بما في ذلك 12 ميدالية ذهبية وجائزتان فضيتان وميدالية برونزية بمشاركته في معارض ومسابقات الاختراع على المستوى الدولي، على الخصوص بمعرض تركيا الدولي للاختراعات و(أرشيميدس) روسيا و(إ.إنفيكس) ماليزيا.

وأعرب رئيس اتحاد المخترعين المغاربة، وفقا للبلاغ، عن اعتزازه بإنجاز أعمال ملموسة في إطار برنامج طموح “يتماشى ورؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس لجعل المغرب فاعلا هاما على المستوى العالمي في مجال الاختراع والابتكار والمساهمة في تثمين رأس المال غير المادي الذي يشكل الثروة الأولى والمستدامة ببلادنا”.

يذكر أن البوعزاوي وشح مؤخرا من قبل الملك بوسام المكافئة الوطنية من درجة ضابط، وهو مخترع مغربي قدم ما لا يقل عن 14 طلبا لبراءة الاختراع منذ 1997 وحاز على 31 جائزة دولية في أوروبا وآسيا وإفريقيا.

وتأسست الجائزة الدولية للمخترع سنة 2005 من طرف الجمعية الصينية للاختراع والابتكار وجمعية تايوان الدولية للفائزين بجوائز الاختراع، كما تعرف هذه الجائزة أيضا باسم جائزة نوبل للاختراع المبتكر، وتهدف الى الاعتراف بالمخترعين الدوليين المتميزين الذين ساهموا في تقدم التكنولوجيا والحضارة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد