لماذا يتخوف الوزراء والبرلمانيون وكبار المسؤولين من قانون من أين لك هذا؟

زنقة 20. الرباط

يسود تخوف كبير داخل أوساط البرلمانيين والوزراء والمدراء الكتاب العامون والمفتشون وكبار المسؤولين وأكثر من 70 الف مسؤول من اعتماد قانون الاثراء غير المشروع.

ويبدو أن جزء كبير من المسؤولين المنتخبين والمعينين يهابون وضع قاعدة قانونية تجرم تحصيل الاموال بطرق غير مشروعة خلال توليهم للمسؤوليات.

وبدون شك فان الطبقة السياسية من برلمانيين ووزراء وعمداء مدن ورؤساء جهات أكبر المتخوفين من النبش في ثرواتهم بعد إنتهاء مهمامهم لذلك يواجه قانون من أين لك هذا ببلوكاج تشريعي حتى من الحزب الذي يقود الحكومة رغم محاولة الظهور بمظهر المدافع الشرس عن المادة المثيرة للجدل.

فمنتخبي ووزراء ومدراء حزب ‘العدالة والتنمية’ حذرون من اعتماد القانون وحتى خلال مزايداتهم السياسية فان الهدف هو عرقلة إخراج القانون والدفع نحو التقاطبات لاستمرار القانون داخل لجنة العدل والتشريع أو سحبه نهائيا، فاكثر من 140 برلماني و150 عمدة مدينة ورؤساء جماعات والعشرات من المدراء المنتمون لحزب البيجيدي لا يروقهم القانون وسيكونون تحت طائلته في حال اعتماده.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد