فاخر يطالب حسنية أكادير بـ300 مليون مقابل الإستقالة من التدريب

زنقة 20 | يونس مزيه

ذكرت مصادر مطلعة أن فريق حسنية أكادير يعيش على وقع غير مستقر، بعد توالي انهزامات الفريق، ووصول العلاقة الى نفق مسدود بين إدارة النادي والناخب الوطني محمد فاخر، وألتراس الفريق الذي يطالب بحل الأزمة التي تعيشها الغزالة السوسية.

ووفق المصدر ذاته، فان إدارة الفريق السوسي دخلت في مفاوضات مع محمد فاخر، من أجل الوصول الى توافق ودي بين الطرفين، في ظل الخرجات الاحتجاجية المتواصلة لمناصري الفريق، والمطالبة برحيل المكتب المسير ومحمد فاخر.

وأشار متتبعون للشأن الرياضي بالمدينة، الى أن الناخب الوطني محمد فاخر، طالب بكل مستحقاته المالية لثلاث سنوات والتي يضمها العقد المبرم بين الطرفين، من أجل التخلي عن الإدارة التقنية وفسخ العقد.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد