غضبة ملكية تطال بنشماش بعد تحول المستشارين إلى مقبرة للقوانين الإجتماعية !

0

زنقة 20 | الرباط

أكدت مصادر مطلعة، أن هناك غضبة ملكية على حكيم بنشماش، رئيس مجلس المستشارين، بسبب خضوعه لضغوطات “اللوبيات” واستمرار احتجازه لقوانين اجتماعية مهمة تتعلق بالرعاية الصحية دون المصادقة عليها منذ أزيد من ثلاث سنوات، ما يعرقل تنفيذ العديد من السياسات الاجتماعية.

وأعطى الملك محمد السادس تعليماته للحكومة من أجل الإسراع بإصدار النصوص التشريعية والتنظيمية والتطبيقية، الخاصة بإصلاح الرعاية الصحية الأولية، ومواصلة توسيع التأمين الإجباري على المرض، مع إعطاء مسؤولية أكبر للمستوى الترابي تورد “الأخبار”.

وقال الملك، في رسالة وجهها للمشاركين في فعاليات تخليد اليوم العالمي للصحة الأولية.. الطريق نحو التغطية الصحية الشاملة”، “نهيب بالحكومة إلى الإسراع بإصدار النصوص التشريعية والتنظيمية والتطبيقية، الخاصة بإصلاح الرعاية الصحية الأولية، ومواصلة توسيع التأمين الإجباري على المرض، بما يتيح تعزيز الولوج إلى خدمات صحية عن قرب، ذات جودة عالية، وبكلفة معقولة، مع إعطاء مسؤولية أكبر للمستوى الترابي، في إطار الجهوية الموسعة واللاتمركز الإداري”.

لكن مجلس المستشارين تحول في عهد رئيسه، حكيم بنشماش، إلى مقبرة للقوانين، بسبب نفوذ لوبيات قوية داخل المجلس، حيث مازالت العديد من المشاريع ومقترحات القوانين محتجزة داخل المجلس منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات دون المصادقة عليها، ومنها قوانين ذات طابع اجتماعي تهم ملايين المغاربة.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد