سلطات العيون توقف مصاباً بكورونا فر قبل يومين من المستشفى !

0

زنقة 20 | علي التومي

نجحت السلطات المحلية بتنسيق محكم مع المصالح الأمنية بمدينة العيون، في إيقاف أحد المصابين بفيروس “كوفيد 19″، الذي فر السبت من مستشفى “الحسن بن المهدي”، بعد أن تمكن من الانسلال من الغرفة التي كان يخضع بها للعلاج، وحاول الوصل عند أحد أفراد أسرته بمدينة المرسى غربي العيون.

وكان المعني، قد تمكن من الانسلال من الغرفة التي كان يخضع بها للعلاج، في الساعات الأولى من صباح يوم السبت، مستغلا خلو الجناح من الأطر الطبية والتمريضية، ليهرب إلى خارج المستشفى،دون أن تشعر به عناصر الأمن الخاص.

وفور علمها بالواقعة باشرت على إثرها المصالح الأمنية عملية بحث واسعة النطاق، وانتقلت لمنزل اسرته وكذا عدد منازل عائلته ومعارفه، إلا أنها لم تعثر عليه وجميع الاماكن التي يمكن ان يصل اليها.

وبعد توصل المصالح الأمنية بمعطيات دقيقة،تفيد بان الشخص المطلوب،يوجد داخل شقة لاحد معارفه يتخذها مسكنا له بمدينة المرسى،حيث جرى توقيفه في الحين واخضاعه للحجر الصحي لمتابعة العلاج.

وكان الموقوف، قد دخل إلى مستشفى الحسن بن المهدي الى جانب عدد من المصابين بالفيروس،بعدما انتقلت له عدوى الفيروس عن طريق مستخدمة بإحدى الوحدات صناعية الخاصة بتصبير سمك بمدينة المرسى بؤرة الوباء.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد