سالفيني يشدد الخناق على المهاجرين المغاربة بإيطاليا ويصفهم بالمجرمين بعد “محرقة ميراندولا” !

0

زنقة 20 | الرباط

أعرب نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني عن أسفه تجاه الحادث المأساوي الذي وقع صبيحة يومه الثلاثاء بمنطقة “ميراندولا” في مدينة مودينا شمال إيطاليا إثر إحراق مقر للشرطة من طرف مهاجر مغربي (الصورة على اليسار).

و قال سالفيني للصحافة ، إنه سيعمل على “إيقاف إرسال مثل هؤلاء المجرمين إلى إيطاليا” ، داعياً إلى إنزال أقسى العقوبات على المهاجر المغربي المتورط في الحادث.

وسائل إعلام إيطالية نقلت أن الحادث أوقع لحد الآن قتيلين وهما امرأة مسنة تبلغ من العمر 84 سنة و مسن رجل يبلغ من العمر 74 سنة، بالإضافة لعشرين مصاباً منهم من استنشق الدخان السام.

و ذكرت ذات المصادر ، أن المشتبه فيه المغربي له سوابق عدلية و سبق أن صدر في حقه قرار بالطرد ، و أقدم على فعلته انتقاماً من الشرطة المحلية.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد