رغم صرف 20 مليار..الحشرات والجرذان تُغرقُ الدارالبيضاء والمارينا تتحول لمزبلة أمام أعين العُمدة والوالي

زنقة 20 | الرباط

تعيش مارينا البيضاء، بعد أشهر قليلة من افتتاحها، على وقع الفوضى و انتشار النفايات في كل مكان، حولت المعلمة الجديدة للبيضاء الى مكب للنفايات من قبل الساكنة.

و قد خلف الأمر، موجة من السخرية و الغضب، على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبروا الأفعال بـ’’الغير العقلانية’’، التي تمارس من قبل المواطنين الذين يرتادون المكان، دون الأخذ بعين الاعتبار جمالية المكان، و حداثة افتتاحه.

كما طالبوا بالزيادة في عدد حراس، و كاميرات المراقبة من أجل وضع حد لمثل تلك الممارسات التي تسيئ للسياحة داخليا و خارجيا، خاصة بعد افتتاح أحد المراكز التجارية  الجديدة بقلب المنطقة السياحية ‘’مارينا شوبينغ’’، و الذي يعرف توافدا كبيرا من قبل السياح.

ورغم تخصيص مجلس المدينة الذي يقوده ‘البجييدي’ صفقة تدبير محاربة الفئران والكلاب والحشرات الضارة بالدار البيضاء، مقابل 20 مليار سنتيم، فان البيضاويين مستاؤون من الانتشار المخيف للفئران والحشرات بمختلف الأحياء خصوصاً في فصل الصيف.

أما عُمدة الدارالبيضاء فان سفرياته التي تفوق سفريات لاعبي كرة القدم، فجعلته بعيداً كل البعد عن معرفة ما تعانيه المدينة الضخمة، والعمل على ايجاد حلول لمشاكلها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد