رئيسة جماعة جرادة تطرد 9 عمال شاركوا في لقاء حزبي لتجمع الأحرار !

زنقة 20 | كمال لمريني

أقدمت رئيسة جماعة جرادة المنتمية إلى حزب الأصالة والمعاصرة، اليوم الخميس، على طرد 9 عمال عرضين من العمل، وذلك على خلفية مشاركتهم في قافلة “100 يوم 100 مدينة”، التي نظمها حزب التجمع الوطني للأحرار، خلال الأسبوع الماضي، بالمدينة، والتعبير عن أرائهم فيما يخص المشاكل التي تعاني منها مدينة الفحم الحجري.

وذكرت مصادر لموقع rue20.Com، فضلت عدم الكشف عن إسمها، أن العمال التحقوا بالجماعة من أجل مزاولة عملهم، غير أنه تم إبلاغهم بتوقيفهم عن العمل، والسبب مشاركتهم في لقاء حزب “الحمامة”.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن العمال تفاجئوا بقرار توقيفهم، خاصة وأنه تم تعليق لائحة ب”سبورة الجماعة” تتضمن أسمائهم، وذلك دون توصلهم بقرار رسمي.

وحاول موقع rue20.Com ، الاتصال برئيسة الجماعة للكشف عن الحيثيات المرتبطة بتوقيف العمال، غير أن هاتفها كان خارج التغطية.

ووفق المعلومات المتوفرة لدى موقع rue20.Com، فان العمال المطرودين يتدارسون إمكانية الدخول في أشكال احتجاجية للمطالبة بعودتهم إلى العمل وتحقيق مطالبهم التي يصفونها ب”العادلة والمشروعة”.

ويرى متتبعون بأن الحملة الانتخابية انطلقت مبكرا بمدينة جرادة، لا سميا وأن الخطوة التي أقبلت عليها رئيسة جماعة جرادة المنتمية ل”البام” تروم التصدي ا لحزب “الحمامة”ّ، ومحاربة جميع المتعاطفين معه.

ولم يصدر عن جماعة جرادة أي بلاغ رسمي تكشف فيه أسباب توقيف العمال العرضيين عن العمل، في الوقت تعاني فيه المدينة من تفشي ظاهرة البطالة، خاصة في صفوف الشباب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد