توزيع 25 عاماً من السجن النافذ على 4 مُخربين واجهوا الشرطة بقنينات المولوتوف وأتلفوا ممتلكات بالعيون

زنقة 20. الرباط

قضت محكمة الاستئناف بالعيون، اليوم الأربعاء 14 يناير ، بالسجن النافذ في حق المتورطين في احداث العيون الدامية والتي عاشت على وقعها عاصمة الصحراء المغربية السنة الماضية.

وأدانت استئنافية العيون ،أربعة أشخاص حيث قضت بالسجن 20 سنة لشخص واحد، بينما أصدرت الحكم بـ3 سنوات لثلاث متهمين.

كما قضت ذات الاستئنافية بالسجن النافذ في حق شخصين آخرين بسنة و نصف و الحكم على شخص آخر بسنة واحدة وسنتين لفائدة مشتبه فيهما إثنين اخرين.

وكانت مدينة العيون، قد شهدت أحداثا فوضوية تخريبية إذ اقدم المتورطون على حرق سيارات ومداهمة منازل مواطنين ،أصيب في خضمّها عشرات من عناصر الأمن والقوات المساعدة، خلال اشتباكات استعملت فيها الحجارة وقنينات الغاز والعصي والأسلحة البيضاء.

وينتظر المجموعة الثانية من المشتبه فيهم في احداث العيون الأخيرة احكاما قاسية حسب ما أفادت به ذات المصادر لمنبرنا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد