تنسيقة المتعاقدين تعود للإحتجاج و تخوض إضراباً وطنياً !

زنقة 20 | متابعة

عادت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين إلى الإحتجاج من جديد على وزارة التربية الوطنية.

و أعلنت التنسيقية خوض إضراب وطني مدة أربعة أيام ابتداء من يوم الثلاثاء مع تنظيم مسيرة وطنية.

وقال بلاغ التنسيقية أن قرار العودة إلى الاحتجاج يأتي “أمام صم آذان الحكومة ووزارة التربية حول ملف التعاقد وأمام غياب أي حوار حول الملف، سواء في شموليته بالإدماج في الوظيفة العمومية أو في قضاياه الآنية”.

وأضاف البلاغ أن القرار جاء أمام “التضييق والترهيب والتخويف والتعسف ضد الأساتذة وممثليهم كالاقتطاع من الأجور، والتضييق على عضوات وأعضاء التنسيقية، وغياب حركة انتقالية وعدم تمكين الأساتذة من التعيينات في مناصبهم، وعدم الاستفادة من التعويضات العائلية، وغياب الاستقرار الاجتماعي والمهني، وعدم السماح بتغيير السلك بالثانوي، وباجتياز المباريات بما فيها التعليم العالي، وباستقالة الأساتذة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد