تغريم يُوتيوب 170 مليون دولار لانتهاكه خصوصية الأطفال بنيويورك

زنقة 20. الرباط

وافق موقع “يوتوب”، اليوم الأربعاء، على دفع غرامة قياسية بقيمة 170 مليون دولار وإجراء تغييرات لحماية خصوصية الأطفال.

وتوصلت السلطات المعنية الأمريكية إلى أن موقع الفيديو جمع معلومات شخصية عن المراهقين دون علم منهم وبطريقة غير قانونية واستخدمها لزيادة أرباحه من خلال استهدافهم بالإعلانات التجارية.

وتم فرض هذه الغرامة في إطار اتفاق بين لجنة التجارة الفيدرالية والنائب العام في نيويورك الذين أكدا أن “يوتيوب” انتهك قانونا فيدراليا بشأن حماية خصوصية الأطفال على شبكة الإنترنت.

وقام يوتوب المملوك لشركة غوغل، وفقا لمنظمي القطاع، بجمع بيانات غير قانونية عن الأطفال مكنته من تتبع إبحارهم على شبكة الأنترنت بشكل دائم ودون الحصول على موافقة أولياء أمورهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد