تسريبات صوتية تفجر فضائح تلاعبات ورشاوي في التعمير بمجلس مدينة الحسيمة

0

زنقة 20. الرباط

فجر تسجيل صوتي لمكاملة هاتفية بين أعضاء في مجلس بلدية الحسيمة، مسرب على مواقع التواصل الاجتماعي، فضيحة مدوية أثارت ضجة واسعة في الأوساط المتتعبة للشأن العام المحلي بالحسيمة فيما ركن رئيس المجلس البلدي الى الصمت.

ويوثق التسجيل الصوتي الذي حصل منبر Rue20 على نسخة منه، لحديث دار بين عضوين بمجلس بلدية الحسيمة ينتميان إلى تحالف المعارضة، حول موضوع التعمير بالمدينة، حيث بدا من خلال ما راج في المكالمة أن المعنيين يناقشون مقترح للضغط على المكلفين بقطاع التعمير بمجلس بلدية الحسيمة، من أجل الحصول على ثلاث قطع أرضية لثلاثة أعضاء من المعارضة مقابل عدم التعرض في الاجتماعات أثناء المصادقة على تعديل تصميم التهئية بمدينة الحسيمة.

وحسب ما حمله التسجيل الصوتي المسرب، فإن أعضاء المعارضة المتحدثين في المكالمة يتجهون نحو، استمالة احد أعضاء من الأغلبية قصد منحهم قطع أرض في مشروع بحي البحارة وعدد من الأحياء الأخرى بالإضافة الى كشك بالقرب من مشروع سياحي بالمدينة، مقابل الصمت على ما يشوب الأمر من خروقات، والمشاركة في تمرير ما يبتغيه المعنى بالأمر من قرارات في الاجتماعات السالفة الذكر.

ويشار إلى أن العضو المكلف بالتعمير موضوع المكالمة، باشر مشروع لتجزئة أراضي بمختلف الأحياء بالحسيمة، من أجل اعادة بيعها، وذلك خارج إطار تصميم التهيئة الذي أعدته المصالح المختصة، وهو ما بدا للمتحدثين في المقطع المسرب، فرصة لي الذراع المعنى بالأمر وإجباره على منحهم نصيب من “كعكة المشروع”.

وأثار التسريب جملة من ردود الأفعال على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب العديد من المتتبعين، السلطات الإقليمية وحتى القضائية بالتدخل والتحقيق في فحوى المكالمة، و حيثياتها وما يتستر خلفها.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد