ترامب يتجول سيرًا على الأقدام بمحيط البيت الأبيض و يصف الإحتجاجات بالإرهاب (صور) !

0

زنقة 20 . وكالات

قام الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مساء الاثنين، بخطوة مفاجئة حيث غادر خارج أسوار البيت الأبيض سيرا على الأقدم، رغم تصاعد وتيرة الاحتجاجات على مقتل المواطن جورج فلويد.

وتوجه ترامب إلى كنيسة ساينت جون، الصرح الديني المجاور لمقرّ الرئاسة والذي طالته ليل الأحد أعمال تخريب خلال تظاهرة للاحتجاج على العنصرية وعنف الشرطة.

وبعد أن أدلى ترامب بخطاب إلى الأمة من حديقة الورود في البيت الأبيض تناول فيه أعمال العنف غير المسبوقة في عهده، قال الرئيس الجمهوري إنّه سيتوجّه إلى مكان “مميّز جداً جداً”.

وبالفعل فقد خرج ترامب من البيت الأبيض وتوجه إلى كنيسة القديس يوحنا، التي يطلق عليها اسم “كنيسة الرؤساء” والتي أضرم فيها مخربون النيران ليل الأحد.

ووقف ترامب أمام الصرح الأصفر رافعاً بيمناه الكتاب المقدّس وقال: “سوف تبقى الولايات المتحدة الأعظم في العالم آمنة وسالمة”.

وفي وقت سابق، ندد ترامب، بما وصفه “الإرهاب الداخلي”، مشيرا إلى أن الاحتجاجات على مقتل جورج فلويد يقودها إرهابيون محليون وهذه جريمة ضد الإنسانية وأنه سيحارب “من أجل إبقاء البلاد آمنة”.

وقال ترامب، في كلمة وجهها للشعب الأميركي من حديقة البيت الأبيض: “أحذر منظمي الإرهاب والمشاغبين بأننا سنحاكمهم”.

وأضاف سأتخذ قرار بنشر الجيش في حال تصاعدت الأمور لضبط الأمن والنظام بسرعة، مشيرا إلى أنه طلب من حكام الولايات نشر الحرس الوطني بالأعداد الكافية لحماية المواطنين.

وأوضح ترامب أن العديد من حكام الولايات فشلوا في حماية مواطنيهم من هجمات العصابات واللصوص، مضيفا “سأعمل على حماية المتظاهرين السلميين ولن أسمح باختطاف أصواتهم”.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد