برلماني يفجر فضائح فساد نتنة في وزارة الصحة داخل قبة البرلمان .. و الطالب : هادشي صحيح !

زنقة 20 | الرباط

فجر البرلماني رشيد حموني عن التقدم و الإشتراكية قضايا فساد كبرى داخل وزارة الصحة اليوم الإثنين بمجلس النواب.

حموني و في تدخل ناري ، قال أن مدير مديرية الأدوية المعفى من منصبه جمال توفيق (يمين الصورة)، كانت زوجته تستفيد من صفقات الأدوية باعتبارها مساهمة في شركة للأدوية.

و ذكر حموني ، أن وزارة الصحة ألغت في عهد الوزير السابق و الحالي صفقات بملايير الدراهم ، مشيراً إلى أن شبهة الفساد فاحت ريحتها لتصل إلى أبعد نقطة في المغرب.

و اضاف النائب البرلماني ، أن هؤلاء يجب التحقيق معهم من طرف الفرقة الوطنية و “يمشيو للحبس لأنهم المسؤولين على غلاء الأدوية و كيدعمو شركات من برا و هاد المديرية كتشد لفلوس”.

وزير الصحة جواباً على كلام البرلماني حموني ، قال ” هادشي بصح حقيقة خاصو يكون و لكن بعد التوصل بتقارير واضحة تثبت مسؤوليته وهذا هو ربط المسؤولية بالمحاسبة و كنواعدكوم أن هاداك غيمشي للمكان المعني”.

آيت الطالب اعترف أن إلغاء صفقات الأدوية المذكورة تم بفعل وجود شبهة ، مضيفاً أن مهمة التفتيش لم تعد في يد مديرية الأدوية و أعطيت للمفتشية العامة للوزارة لتجنب تضارب المصالح.

وزير الصحة خالد آيت الطالب اعترف أيضاً بوجود اختلالات في التسيير و التدبير داخل مديرية الأدوية التابعة لوزارة الصحة.

و ذكر وزير الصحة ، أن هناك عمليات تفتيش و تقارير ترفع إليه ، مشيراً إلى أن إعفاء مدير المديرية مؤخراً غير مرتبط بالملف بل بسبب تمرد المسؤول المذكور.

و أضاف آيت الطالب ، أنه سيعرض تقارير التفتيش التي تخضع لها المديرية حينما يتوصل بها ، مؤكداً أنه سيحيلها بعد ذلك على الجهات المختصة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد