الوداد يلجأ للمرة الثانية إلى الطاس بعد تأكيد الكاف فوز الترجي التونسي بدوري أبطال إفريقيا !

0

زنقة 20 | الرباط

قال رئيس فريق الوداد الرياضي سعيد الناصيري ، اليوم الإثنين أنه سيتوجه من جديد إلى محكمة التحكيم الرياضي “الطاس” بعد قرار لجنة الاستئناف التابعة للكاف القاضي ، بتأكيد منح لقب دوري أبطال إفريقيا للترجي التونسي.

هذا و رفضت لجنة الاستئناف المستقلة التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم ، أمس الأحد طعن الوداد البيضاوي في ما بات يعرف بقضية “فضيحة رادس”، حيث زكت اللجنة تتويج الترجي التونسي بطلا لدوري أبطال إفريقيا.

وقبلت لجنة الاستئناف طلب الوداد البيضاوي شكلا ورفضته مضمونا، معتبرة الترجي بطل إفريقيا وفريق الوداد منسحباً من إياب نهائي المسابقة الذي جرى في ملعب “رادس”.

وكانت اللجنة التأديبية التابعة لـ “الكاف”، قد أعلنت في الثامن من الشهر الماضي، تتويج الترجي التونسي بطلا لنسخة 2019 من مسابقة دوري أبطال إفريقيا، معتبرة الوداد منهزما لانسحابه من إياب الدور النهائي، مع توقيع عقوبات على كلا الفريقين، وهو القرار الذي استأنفه الوداد.

وكان الوداد البيضاوي قد رفض الإستمرار في مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا على أرض ملعب رادس، بعد خلاف حول تقنية المساعدة بالفيديو “VAR” التي لم تعمل.

وتوقفت المباراة قرابة الدقيقة 60؛ إثر احتجاج الوداد على إلغاء هدف عادل به تقدم الترجي في الشوط الأول ومطالبة لاعبيه بالرجوع لتقنية الفيديو، التي تبين أنها غير مهيأة.

وامتد التوقف نحو 90 دقيقة، شهدت احتكاكا وجيزا بين اللاعبين، ورشقا لأرض الملعب بقوارير المياه من المشجعين، ونزول رئيس الاتحاد القاري أحمد أحمد للتشاور مع مسؤولي الناديين، قبل اتخاذ قرار إنهاء المباراة وفوز الترجي باللقب، بعد تعادله ذهابا 1-1.

لكن الاتحاد القاري عاد في بداية يونيو، بعد اجتماع طارئ للجنة التنفيذية في باريس، عن قرار احتساب الترجي فائزا، وقرر إعادة مباراة الإياب على أرض محايدة.

وبعد قرار “الكاف”، لجأ الفريقان إلى محكمة التحكيم الرياضية لإنصافهما، وطالب كل واحد منهما بمنحه اللقب الأفريقي، قبل أن تقرر المحكمة إلغاء قرار “الكاف” بإعادة المباراة، لكن الكاف توج الترجي في الأخير.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد