الوداد يفوز على خريبكة ويعود للصدارة والجيش الملكي يعود بالتعادل من الجديدة

0

زنقة 20. الرباط

استعاد فريق الوداد البيضاوي صدارة الترتيب بعد فوزه على ضيفه فريق أولمبيك خريبكة بثلاثة أهداف لهدفين، في المبارة التي جمعت بينهما ،اليوم الإثنين، على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم الدورة ال21 من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.

وسجل أهداف الفريق الأحمر اللاعب اسماعيل الحداد (د 41) وابراهيم نجم الدين (د 48) وكاسادي كاسينغو (د 70)، فيما سجل هدفي أولمبيك خريبكة لاعب الوداد البيضاوي حمزة أسرير بالخطأ في مرمى فريقه (د 21) ومحمد الفقيه (د 96).

وارتقى فريق الوداد البيضاوي عقب هذا الفوز من المركز الثاني إلى الصدارة برصيد 40 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن غريمه فريق الرجاء البيضاوي صاحب المركز الثاني (39 نقطة)، فيما ظل فريق أولمبيك خريبكة في المركز ال11 برصيد 23 نقطة إلى جانب فريق سريع وادي زم.

الى ذلك، تعادل فريق الدفاع الحسني الجديدي مع ضيفه فريق الجيش الملكي بهدف لمثله، في اللقاء الذي جمعهما مساء أمس الإثنين على أرضية ملعب العبدي بالجديدة، ضمن منافسات الدورة ال21 من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.

وسجل هدف الفريق الجديدي اللاعب سيكو أمادو كامارا في الدقيقة 44، فيما عدل الكفة للفريق العسكري اللاعب عبد الاله عميمي من ضربة جزاء في الدقيقة 89. وظل فريق الدفاع عقب هذا التعادل، وهو العاشر له مقابل ست انتصارات وخمس هزائم، في المركز الثامن برصيد 28 نقطة، في حين حافظ فريق الجيش الملكي على مركزه السادس أيضا بمجموع 32 نقطة جمعها من تسع انتصارات وخمس تعادلات وسبع هزائم.

وكان فريق الوداد حقق فوزا مهما على ضيفه أولمبيك خريبكة (3-2)، في وقت سابق اليوم ضمن الدورة ذاتها، مكنه من استعادة صدارة الترتيب بمجموع 40 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن غريمه التقليدي الرجاء البيضاوي الثاني (39 نقطة)، بينما ظل فريق أولمبيك خريبكة في المركز ال11 برصيد 23 نقطة إلى جانب فريق سريع وادي زم.

وسجل أهداف الفريق البيضاوي إسماعيل الحداد (د 41) وابراهيم نجم الدين (د 47) وكاسادي كاسينغو (د 70)، في حين وقع هدفي أولمبيك خريبكة لاعب الوداد حمزة أسرير بالخطأ ضد مرماه (د 21) ومحمد الفقيه (د 96).

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد