النرويج تسجل أول حالة إصابة بفيروس كورونا وإرتفاع للإصابات بالبحرين

زنقة 20. الرباط

أعلن المعهد النرويجي للصحة العامة، أمس الأربعاء، أن شخصا أصيب بفيروس كورونا المستجد، وهو أول حالة مؤكدة في البلاد.

وقال المعهد إن الشخص عاد من الصين في نهاية الأسبوع الماضي ولكن لم تبد عليه أعراض المرض، وأنه من غير المرجح أن يكون قد نقل العدوى إلى آخرين.

وقالت لاين فولد مديرة معهد الصحة في مؤتمر صحفي إن “الشخص لم تبد عليه أعراض، لكن تم إخضاعه للاختبار بعد عودته من منطقة الصين حيث انطلق الوباء”.

وفي وقت سابق من أمس، ذكرت بعض وسائل الإعلام أن شخصا نرويجيا آخر في إيطاليا قد أصيب بفيروس كورونا، مضيفا أن الرجل البالغ من العمر 26 عاما يعيش في فلورنسا لمدة ستة أشهر تقريبا، لكنه على الأرجح زار النرويج الاسبوع الماضي. وقالت هيئة الصحة النرويجية إنها لم تتلق أي معلومات عن رحلة الطالب الأخيرة إلى النرويج ولم يتم تنبيهها من خلال القنوات المحددة.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة البحرينية، مساء أمس الأربعاء، ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس “كورونا” المستجد في البلاد إلى 33 حالة، وذلك بعد تسجيل 7 حالات جديدة.

وأوضحت الوزراة، في بيان، أن نتائج التحاليل التي خضعت لها الحالات السبع الجديدة، أكدت إصابتها بالفيروس، إذ تم نقلها على الفور إلى “مركز إبراهيم خليل كانو الصحي”بمنطقة السلمانية، وعزلها لتلقي العلاج والرعاية اللازمة.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه الحالات هي لمواطن ومواطنات بحرينيات قادمون عن طريق رحلات جوية غير مباشرة من إيران عبر مطار البحرين الدولي.

وأكدت الوزارة مواصلة كافة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين من فيروس “كورونا” المستجد ومكافحته والتصدي له بالتنسيق مع الجهات المعنية، بما يتماشى مع توصيات منظمة الصحة العالمية.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد