الملك يصدر عفوا خاصا عن معتقل سلفي لظروفه الصحية !

زنقة 20 . الرباط

قالت اللّجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن المعتقل الإسلامي عامر الغزراني المنحدر من مدينة فاس و القابع بسجن رأس الماء 1 بفاس و المحكوم ب 5 سنوات استفاد بعفو ملكي استثنائي لدواعي إنسانية نظرا لوضعيته الصحية و ذلك صبيحة يوم السبت.

اللجنة التي تضم معتقلين سابقين و عائلات معتقلين قابعين وراء القضبان قدمت الشكر للملك محمد السادس “على هذه الإلتفاتة الطيبة و كل من ساهم و يساهم في إطلاق سراح المعتقلين الإسلاميين من موقعه و كذا جميع الفاعلين الذين ساندوا ولا زالوا قضية هذه الشريحة من أبناء هذا الوطن”.

و ثمنت اللجنة المشتركة “هذه الخطوة التي تلت بأيام قرار العفو عن ثمان معتقلات إسلاميات فإننا نتمنى أن تكون بداية انفراج لملف المعتقلين الإسلاميين الذي عمّر و عرف جمودا طويل الأمد”.

و دعت إلى “المزيد من الخطوات في هذا الاتجاه من أجل طيّ هذا الملف طيّا نهائيا’ مؤكّدة ” أنه لا زال هناك عدد مهم من القابعين وراء القضبان منذ سنوات طويلة قاربت إتمام العقدين من الزمن خاصة منهم كبار السن والمرضى أمراضا مزمنة و على رأسهم المعتقل الإسلامي الشيخ أبي معاذ نور الدين نفيعة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد