الفرقة الوطنية تحقق مع العشرات من المسؤولين حول بؤرة لالة ميمونة !

0

زنقة 20 . علي التومي

بلغ عدد الأشخاص الذين استمعت إليهم الفرقة الوطنية للأبحاث القضائية، التابعة للدرك الملكي، إلى غاية منتصف الاسبوع الماضي، حوالي 69 شخصا، ضمنهم 11 مسؤولا بقطاعات مختلفة بالداخلية والصحة والفلاحة والمياه والغابات والتنمية القروية والشغل والإدماج المهني، إضافة إلى مسؤولين بثلاث وحدات التثمين فاكهة الفراولة.

كما تضمنت اللائحة عمالا وعاملات زراعیات، جرى الاستماع إليهم شهودا في واقعة انتشار فيروس كورونا بمنطقة لالة ميمونة اقليم القنيطرة ، والتي كانت سببا في رفع حالات الإصابة بجهة الرباط سلا القنيطرة وتصنيف عاصمة الغرب ضمن منطقة التخفيف 2 ما دفع وزارة الداخلية إلى الإبقاء على الإجراءات الاحترازية لمواجهة تفشي فيروس كورونا تورد “الصباح”.

وأوضح مصدر جد مطلع، أن الفرقة الوطنية للأبحاث القضائية نصبت خياما بمحيط المركز الترابي للدرك الملكي ب” لالة ميمونة” ، وتستدعي كل طرف على حدة لأخذ وجهة نظره في الموضوع حول ظروف وملابسات الواقعة.

وضمت جلسات الإستماع قيادا بالمنطقة وأعوانهم ومسؤولين بقطاعات مختلفة بسوق أربعاء الغرب والقنيطرة،كما شمل التحقيق مسؤولين بالوحدات الإنتاجية، التي كانت وراء تفريخ عدد من الإصابات.

وحسب المصدر نفسه، فلا زالت الفرقة الوطنية للأبحاث القضائية تنتظر خروج مسؤولين ومستخدمين من المستشفى الميداني بسيدي يحيی الغرب، قصد الاستماع إلى أقوالهم في النازلة.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد