السب و التشهير يقودان فايسبوكياً إلى السجن بوجدة !

زنقة 20 | كمال لمريني

حجزت المحكمة الابتدائية بوجدة، أمس الاثنين، ملف ناشط فيسبوكي، للتأمل والنطق بالحكم إلى غاية يوم الخميس 12 شتنبر الجاري، وذلك للاشتباه بتورطه في قضية تتعلق ب”السب والقذف والتشهير” في حق رئيس مجلس جهة الشرق.

وذكرت مصادر لموقع rue20.Com، أن المعني بالأمر، يتابع في حالة اعتقال وأنه إعترف بجميع التهم الموجهة إليه.

ومن جهته، إلتمس محامي رئيس مجلس جهة الشرق أثناء جلسة المحاكمة بتعويض موكله بدرهم رمزي، في حين كشف عن أن المتهم” خصص صفحته بموقع فيسبوك لـ”السب والقذف والتشهير والنيل من شخصية معروفة على الصعيد الجهوي والوطني”.

وأكد على أنه تمادى في إهانة وترويج الأكاذيب في حق رئيس مجلس جهة الشرق، في حين استند على مقتضيات الفصل 447-2 الذي تقول مادته:”يعاقب بالحبس من سنة واحدة إلى ثلاث سنوات وغرامة من 2000 إلى 20.000 درهم كل من قام بأي وسيلة بما في ذلك الأنظمة المعلوماتية، ببث أو توزيع تركيبة مكونة من أقوال شخص أو صورته دون موافقته،؟ او قام ببث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة يقصد المس بالحياة الخاصة للأشخاص أو التشهير بهم”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد