الحكومة الفرنسية الجديدة توافق على زيادة 180 يورو شهريا للعاملين في قطاع الصحة !

0

زنقة 20 . وكالات

توصلت الحكومة الفرنسية ونقابات الموظفين بقطاع الصحة خارج الطواقم الطبية لاتفاق ليل الأربعاء الخميس، يقضي بزيادة 180 يورو شهريا على الرواتب وتعهدات بتعزيز سياسة التوظيف. ويحتاج الاتفاق لموافقة العاملين بالقطاع لإقراره رسميا.

كانت نقابات موظفي القطاع الصحي في فرنسا تطالب الحكومة منذ أشهر برفع أجور الموظفين خارج الطواقم الطبية بنسبة تتراوح بين 300 و400 يورو، وحصلت في النهاية على أقل من ذلك لكنها أعربت عن رضاها بالاتفاق الذي تم التوصل إليه ليل الأربعاء الخميس في مقر وزارة الصحة في باريس.

فقد اتفق الطرفان (الحكومة ممثلة بوزير الصحة أوليفيه فيران، والنقابات) على زيادة 180 يورو شهريا في الرواتب، كما تعهدت الحكومة على مواصلة الجهود لضمان استمرارية التوظيف في هذا القطاع الحساس، والذي صفق له الفرنسيون خلال فترة الحجر الصحي لما أداه من دور بطولي في مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكان رئيس الوزراء الفرنسي الجديد، جان كاستكس، الذي تمت تسميته في 3 يوليوز، قد تنقل شخصيا مساء الثلاثاء لمقر وزارة الصحة في باريس حيث المحادثات بين الطرفين معلنا عن مليار يورو إضافية في المبلغ المخصص لرفع أجور العاملين بالقطاع الصحي (من غير الأطباء). وبالتالي أصبحت المخصصات المالية الإجمالية 7,5 مليار يورو.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد