الحكومة الألمانية تصادق على جلب ملايين الأيدي العاملة الماهرة

زنقة 20. بشراكة مع “دويتش فيله”

بعروض تعلم اللغة الألمانية ودورات توعوية، تعتزم الحكومة الألمانية تحفيز جذب العمالة الأجنبية المتخصصة من موطنها.

يذكر أن هناك منافسة كبيرة بين الدول والشركات الكبرى على جذب العمالة المتخصصة عبر العالم.

وقالت مفوضة الحكومة الألمانية لشؤون الاندماج، أنيته فيدمان-ماوتس اليوم (الأربعاء 22 يناير/ كانون الثاني 2020) في برلين “نريد العمل على الاندماج قبل الهجرة”.

وأقر مجلس الوزراء الألماني اليوم جزءا من “خطة العمل القومية للاندماج”، والتي تسعى من خلالها ألمانيا لأن تصبح بلدا جاذبا للعمالة الأجنبية المتخصصة.

وجاء في البيان الذي أقرته الحكومة “قبل أن تتخذ مهاجرات ومهاجرون محتملون القرار بالهجرة إلى ألمانيا، يتعين أن يتم اطلاعهم وتوعيتهم على نحو شامل بقدر الإمكان بالحياة في ألمانيا”.

وذكرت فيدمان-ماوتس أن الحكومة الألمانية تسعى أيضا من خلال ذلك إلى تجنب “توقعات خاطئة بشأن الحياة في ألمانيا”.

وتتكون خطة العمل من عدة أجزاء وتشمل موضوعات مثل الاندماج الأولي والاندماج الكلي.

ويشارك في المشروع أكثر من 300 جهة فاعلة من الحكومة الاتحادية والولايات المحليات وشركاء اجتماعيين والمجتمع المدني.

وتتولى فيدمان-ماوتس تنسيق الخطة، التي تشارك فيها نحو 75منظمة معنية بالمهاجرين.

وتجدر الإشارة إلى أن قانون جذب العمالة الأجنبية المتخصصة الجديد يدخل حيز التنفيذ في ألمانيا في الأول من آذار/مارس المقبل.

ويهدف هذا القانون إلى جذب العمالة المتخصصة من دول خارج الاتحاد الأوروبي.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الشهر الماضي إن هناك منافسة كبيرة على العمالة المتخصصة على مستوى العالم، مضيفة أن قطاع الحرف اليدوية الألماني وحده به 250 ألف فرصة عمل شاغرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد