الحافلات الإسرائيلية تورط البيجيدي و تكشف زيف شعار مناهضة التطبيع !

0

زنقة 20 | الدارالبيضاء

لم تنف رئيسة مؤسسة التعاون بين الجماعات بجهة الدارالبيضاء، إيمان صبير، وهي في نفس الوقت رئيسة مجلس المحمدية عن العدالة و التنمية ، بشكل قاطع خبر إستيراد عمادة مدينة الدار البيضاء، حوالي 70 حافلة متهالكة من صنع إسرائيلي، إذ إكتفت بنشر تدوينة على صفحتها ب”فيسبوك”، تدعي من خلالها أن لا صحة لما نشرته بعض المواقع الالكترونية.

ولم تتضمن تدوينة رئيسة مؤسسة التعاون أي توضيحات بخصوص صفقة اقتناء الحافلات المستعملة، وهو ما يفتح المجال لطرح العديد من التساؤلات بخصوص الصفقة، لاسيما وأن الرئيسة لم تصدر أي بلاغ رسمي في الموضوع، تدحض فيه الاتهامات التي نقلتها الصحافة الايطالية.

وكانت صحف إيطالية، قد فجرت فضيحةً من العيار الثقيل، حينما كشفت عن أن مدينة الدارالبيضاء استوردت 70 حافلة متهالكة من صنع إسرائيلي ، سبق أن استوردتها وكالة النقل الطرقي بالعاصمة روما لترفضها بسبب قدمها.

وفي الوقت الذي نقلته فيه الصحافة المغربية الخبر، فضلت رئيسة مؤسسة التعاون ونواب عمدة الدار البيضاء المنتمي للعدالة و التنمية الحزب الذي يرفض التطبيع مع إسرائيل، التهرب طوال أمس الثلاثاء وعدم الرد على اتصالات الصحفيين، إذ فضلت الرئيسة منتصف الليل لكتابة تدوينة على صفحتها ب”فيسبوك”.

وكان من الاجدر على رئيسة مؤسسة التعاون تكذيب خبر استيراد الحافلات الاسرائيلية من خلال اصدار بلاغ رسمي بإسم المؤسسة التي تنتمي إليها دون اللجوء الى موقع حزب العدالة والتنمية.

وإذا كان الخبر عاريا من الصحة، فحري بالمؤسسة أن تنشر تفاصيل صفقة اقتناء الحافلات المستعملة حتى يعرف أولا المنتخبون ثم المواطنون :ثمن الاقتناء، مصدر الحافلات، عمرها(العماري أكد سابقا أن عمرها يفوق خمس سنوات والوزارة رخصت باستقدامها) وغيرها من النقط المتعلقة بهذه الصفقة..

وإذ كان خبر الصحافة الإيطالية خاطئا، فما على مؤسسة التعاون سوى أن تعقد ندوة صحفية لكشف ملابسات ذلك، وتقدم كل المعطيات التي يتم التكتم عنها بخصوص هذه الصفقة والتي يجهلها المنتخبون الذين نددوا مرات عديدة بذلك.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد