الإثنين المقبل.. المغاربة على موعد مع ظاهرة فلكية نادرة !

0

زنقة 20 | متابعة

يمر كوكب عطارد أمام قرص الشمس 13 مرة خلال قرن، وإحدى هذه المرات ستصادف يوم 11 نوفمبر 2019.

وستتمكن دول المنطقة العربية والشرق الأوسط ومنها المغرب، ومعظم قارات أوروبا وإفريقيا والأميركتين ما عدا ألاسكا، من رؤية هذا العبور الذى سيكون عبارة عن نقطة سوداء صغيرة ومستديرة تتحرك ببطء شديد عبر قرص الشمس. كما يمكن رؤية عطارد من النصف الجنوبي للكرة الأرضية بشكل أسهل من رؤيته من النصف الشمالي.

ومع ذلك، يحذر الخبراء من أنه سيكون من الصعب رؤية عبور عطارد، لأن النظر بالعين المجردة أو من خلال التلسكوب يعد خطيرًا جدًا على الرؤية وينصح الخبراء باستخدام ورقة بيضاء مثبتة أمام العدسة.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد