الأطباء يُمددُون عطلة العيد بحُجة الإضراب ويفرغون المستشفيات والمرضى بدون علاج

زنقة 20. الرباط

في سابقة غير أخلاقية، عمد أطباء القطاء العام الى تمديد عطلة العيد باعلان خوضهم اضراباً وطنياً.

و حسب مصادر موثوقة فان عدداً من الأطباء، تغيبوا بشكل غير مبرر عن مستشفيات المملكة، تاركين ألاف المواطنين المرضى بدون علاج، بعدما عمدوا لتمديد عطلهم الرسمية وإفراغ المستشفيات لمدة أسبوعين.

ورغم استفادتهم من عطلتهم الرسمية، فان النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام (نقابة ضمن سبع نقابات بوزارة الصحة)، أعلنت عن خوض اضراب أيام 15 و 16 غشت، ثم 19 منه وأخيرا 22 و 23 من نفس الشهر، وهي الأيام الغير المعنية بالعطل الرسمية خلال هاذين الأسبوعين وبالتالي محاولة البحث عن تمديد عطلة الأطباء وافراغ المستشفيات من الأطباء لمدة أسبوعين بشكل غير أخلاقي.

واعتبر مصدر مطلع، أن ما قام بع عدد من الأطباء، غير معقول ولا يدخل ضمن مبادئ العمل النقابي، ومحاولة حرمان المواطن من حقه في العلاج.

و نفا مصدرنا، ما تم الاعلان عنه حول نسبة المشاركة التي لم تتجاوز 8 في المائة يومي 15 و 16 غشت ولم تتجاوز 7 في المائة يوم الاثتنين.

الى ذلك، كان وزير الصحة قد أعلن مؤخراً أنه بصدد العمل مع وزارة المالية قصد إدخال بعد الإجراءات على قانون المالية من أجل تحسين التعويضات الاجرية للأطباء في افق وضع نظام خاص بالوظيفة العمومية خاصة بقطاع الصحة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد