اعمارة يسمح بملئ الحافلات 100 % بداية يوليوز !

0

زنقة 20 | الرباط

أعلن وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء عبد القادر اعمارة ، عودة الحافلات إلى نقل 100 في المائة من الركاب مع بداية شهر يوليوز ، أي ابتداءً من غد الأربعاء.

و هاجم اعمارة ، نقابات أعلنت امتناعها عن استئناف العمل ، متهماً إياها بـ”تغليط للرأي العام و إفتراء على الوزارة”.

و كتب اعمارة على صفحته الفايسبوكية يقول أن ” الإجراءات الحكومية للتخفيف من الحجر الصحي، ساهمت وزارة التجهيز و النقل و اللوجستيك و الماء في إقرارها، في إطار مهامها و صلاحياتها، و التي شملت النقل الطرقي و السككي و البحري”مشيراً إلى أن “وزارته تدارست كل المقترحات التي وردت عليها من المؤسسات و المقاولات العمومية، و التمثيليات المهنية بمختلف أنواعها من فدراليات و نقابات و جمعيات و هي كثيرة، و التي حرصت مشكورة على مراسلة الوزارة لعلمها أن الإجتماعات الحضورية غير ممكنة بسبب جائحة كورونا. و بناء على هذه المقترحات صيغت دفاتر تحملات، روعيت فيها توجيهات السلطات المعنية بتدبير مخاطر الجائحة، خاصة السلطات الصحية”.

و ذكر اعمارة ، أن وزارته أخذت عدة مقترحات بعين الإعتبار ، منها نسبة ملء الحافلات خلال مراحل إعادة إشتغال القطاع و إستئناف تقديم خدماته على الشكل التالي: نسبة 50% خلال الأسابيع الأولى و الإنتقال إلى نسبة 75% خلال الأسابيع الأخيرة منه، و نسبة 100% من ملء الحافلات مع بداية شهر يوليوز 2020.

و أمس الإثنين ، أعلنت الهيئات المهنية الممثلة لقطاع النقل الطرقي للمسافرين ، عن تنظيم مسيرة بواسطة الحافلات اتجاه مدينة الرباط يوم الأربعاء فاتح يوليوز ، انطلاقا من أبواب المحطات الطرقية بكل المدن المغربية.

الهيئات المهنية الممثلة لقطاع النقل الطرقي للمسافرين ، كانت قد أعلنت رفضها استئناف العمل ، مستنكرةً في بلاغ لها ” بلاغ وزارة النقل في الطريقة و الكيفية لإعادة العمل لقطاع مهم من القطاعات الحيوية و التي لها ارتباط وطيد بالمواطنين ذوي الدخل المحدود و بشروط تضمنها دفتر للتحملات بعضها تعجيزي أكثر منها مساعدة لإعادة الحياة لهذا القطاع”.

الهيئات المهنية الممثلة لقطاع النقل الطرقي للمسافرين ، و في البلاغ الجديد قالت أن خطوة المسيرة اتجاه الرباط بالحافلات تأتي ” بناء على عدم تجاوب السلطات المختصة مع جميع المراسلات التي تقدمت بها من أجل حوار جاد و مسؤول و الخروج بالنتائج المرجوة”.

أرباب حافلات نقل المسافرين غير الراغبين في استئناف العمل ، كانوا قد عبروا عن رفضهم لـ”بعض الشروط المتضمنة في دفتر التحملات لإعادة الإشتغال لن يقوى على تنفيذها أحد من المهنيين و مرتبط بقرارات زجرية و تعسفية في حال المخالفة”.

الهيئات المهنية المذكورة ، أكدت أنه يصعب عليها الإشتغال وفق بعض هذه الشروط لأنه لن تستطيع اي مقاولة الوفاء بتغطية و تأدية ما بذمتها و المحافظة على العاملين بالقطاع و القطاعات الموازية المرتبطة بالنقل ، و ستكون مجبرة و مضطرة لعدم الإشتغال.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد