اختلالات مركز طب الإدمان بتطوان تهدد حياة مدمني المخدرات !

0

زنقة 20 | متابعة

استنكر مرصد الشمال لحقوق الانسان، الخروقات التي تشوب البروتوكول العلاجي، لمدمني الهيروين بمركز طب الإدمان بتطوان

كما دعا المرصد ذاته، وزارة الصحة الى التدخل من أجل تصحيح اختلالاتها و معالجتها، من أجل تقديم خدمات في المستوى المطلوب لمدمني المخدرات، كحق مشروع من الخدمات الصحية ذات جودة تضمن لمرضى الإدمان حقهم في العلاج، و تعدي الاعتبار لهاته المؤسسة الصحية و الاجتماعية.

ووفق المرصد ذاته، فان المرضى مدمني المخدرات، خاصة الصلبة منهن يعانون في لوائح الانتظار، حيث كشف مدمن تم تسجيله في لائحة الأشخاص المراد معالجتهم منذ سنة 2014 رفقة أزيد من 1500 شخص، و هم لايزالون ينتظرون دورهم دون جدوى.

كما أكد ذات المرصد، على أن القطب الطبي بمركز طب الإدمان بتطوان الذي تديره وزارة الصحة لا يحترم البروتوكول العلاجي الذي اعتمدته، و أن المرضى لا يخضعون لأي فحص فجائي أو دوري للبول للبحث عن المواد المخدرة، و يسلم له دواء الميثادون في قارورات بلاستيكية من الحجم الكبير لا تحترم المعايير المنصوص عليها.

ويضيف المصدر ذاته، نقلا عن شخص يتابع علاجه، أنه لا يوجد أي تتبع طبي من طرف طبيب الإدمان من أجل النقص أو الزيادة في الجرعات مما يجعل مريض الإدمان طبيب نفسه يحدد جرعاته، و يقوم ببيع الكميات الفائضة لباقي مرضى الادمان، تضيف المساء التي أوردت الخبر.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد