إيطاليا تُعيدُ فتح الكوليسيوم أشهر معالمها السياحية في وجه السياح لأول مرة منذ ثلاث أشهر بسبب فيروس كورونا

0

زنقة 20. الرباط

أعادت إيطاليا فتح الكولوسيوم، الذي يعتبر الموقع السياحي الأكثر شهرة، اليوم الاثنين أمام الزوار الذين لم يتجاوز عددهم سوى بضعة عشرات، وذلك بعد حوالي ثلاثة أشهر من الإغلاق لتطويق فيروس كورونا .

غير أن الدخول إلى هذا المدرج التاريخي المهم الواقع في قلب العاصمة روما يخضع لتدابير وقائية مشددة، تتمثل أساسا في فرض ارتداء الكمامات وقياس درجة حرارة الزوار وتحديد مسارات التحرك داخل الموقع، وفرض الحجز المسبق وتحديد ساعات الزيارة .

وبهذه المناسبة، قال الفونسينا روسو مدير الشؤون الأثرية بالكولوسيوم “هذه لحظة رمزية لروما وإيطاليا”، مضيفا أن إعادة فتح الكولوسيوم والمنطقة المحيطة به يظهر أن إيطاليا تتعافى.

ومن المقرر أن تشرع المزيد من المواقع الشهيرة في فتح أبوابها في إيطاليا هذ الأسبوع، في ظل تراجع حالات الإصابة بالفيروس.

وأعادت إيطاليا أمس الأحد فتح برج “بيزا” المائل، وهو واحد من أكثر المواقع السياحية شهرة في إيطاليا، بعد إغلاقه لمدة ثلاثة أشهر بسبب إجراءات احتواء فيروس كورونا.

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) عن رئيس إدارة موقع “بريمازيال بيسانا” بيرفرانشيسكو باسيني قوله “إنه يوم مهم، حيث إننا نقوم ببداية جديدة بفتح المنطقة”.

ودعي حشد من الناس على عجل لإحياء ذكرى أولئك الذين توفوا بسبب الفيروس ولجذب الزائرين إلى الموقع.

وتابع باسيني أنه عمليا لم يصل أي سائح، مضيفا أنه من المهم إظهار “مؤشر للثقة والأمل”.

وتفتح إيطاليا أبواب معالمها الشهيرة بشكل تدريجي لإنعاش قطاع السياحة الحيوي بالنسبة لاقتصاد البلاد، الذي تكبد خسائر جسيمة جراء وباء كوفيد-19 .

وتدر السياحة على اقتصاد إيطاليا أرباحا سنوية تقدر بنحو 146 مليار أورو، غير أنها سجلت خسائر بقيمة 7.4 مليار أورو في الفترة الممتدة من مطلع مارس إلى 31 ماي الماضيين، بسبب تفشى عدوى الفيروس في البلاد.

وبحسب فيدرالية القطاع السياحى الإيطالى، فإن البلاد فقدت أكثر من 31.5 مليون سائح خلال هذه الفترة في ضوء تطورات وتيرة الوباء.

قد يعجبك ايضا
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد