إعفاءات و تنقيلات واسعة في قطاع الصيد البحري بالجنوب و تهريب السمك يكبد الدولة خسائر بالملايير !

زنقة 20 | علي التومي

شهدت إدارة المكتب الوطني للصيد البحري بالأقاليم الجنوبية، حركة انتقالية واسعة ، شملت بعض المناديب الفرعيين ومدراء الأسواق البحرية وبعض من المسؤوليين الإداريين بجهات الصحراء.

وبحسب مصادر مطلعة ، فإن هذه التنقيلات المفاجئة ، جاءت بناء على تقارير اجرتها المصالح المختصة بذات الإدارة تضمنت إختلالات على مستوى القطاع وسوء التدبير.

و إستنادا إلى مصادر خاصة موثوقة بمدينة الداخلة ، فإن لجنة خاصة بمراقبة” مطابقة الوصل” و الذي يمنح للشاحنات الصهريجية المحملة بالاسماك ، قد حلت بمدينة الداخلة للوقوف على جملة من الخروقات بالقطاع و التي تكبد الدولة خسائر تقدر ب 18 مليار سنتيم .

ويذكر بأن عدد من فعاليات المجتمع المدني العاملة بقطاع الصيد البحري بجهة الداخلة والذهب ، قد طالبت الجهات المعنية و المسؤولة بالتدخل العاجل لردع مهربي الأسماك.

وطالب بضرورة إنشاء ميزان بالنقطة الكيلوميرتية 40 بالمدخل الشمالي لمدينة الداخلة، من أجل الحد من تجاوز الشاحنات للحمولة القانونية و منع تهريب السمك بطرق ملتوية و غير قانونية تكلف الدولة خسائر بالملايير.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد